أخبارأخبار عالميةاخبار سريعةالرئيسية

من هو الطفل عمر الذي استقبله ولي عهد أبو ظبي استقبال الأبطال و ما السبب؟

جذب الطفل الإماراتي عمر الأنظار، بموقفه البطولي الذي دفع  الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لاستقباله استقبال الأبطال.

تعود قصة هذا الطفل الذي لم يتجاوز عمره عدد أصابع اليد، إلى ملاحظة مديرة مدرسته في دبي ، تعمده إطالة شعره بشكل مبالغ فيه وهو ما دفعها لسؤاله لمعرفة دافعه لذلك.

قصة الطفل الإماراتي عمر

طلبت مديرة المدرسة من الطفل عمر عدم الحضور بهذا المظهر المخالف مرة ثانية وأنه عليه قص شعره للطول المسموح به.

فاجأ عمر المعلمة بإجابته بأنه لن يتمكن من قص شعره قبل أن يزيد طوله 2 سم حتى يصل إلى الطول الذي يحتاجون إليه.

لم تفهم المعلمة القصد من إجابته محاولة الاستفسار منه عمن يتحدث عنهم، فأجابها بأن طول الشعر الذي يتم السماح للتبرع به للأطفال مرضى السرطان هو 17 سم.

لقاء الطفل عمر بولي عهد أبو ظبي

تبين أن هدف عمر النبيل من إطالة شعره ليس كمظهر جمالي، إنما للتبرع بشعره للأطفال مرضى السرطان الذين يفقدون شعرهم خلال رحلة العلاج بالكيماوي.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي يقوم بها عمر إطالة شعره لهذا الهدف، حيث أن هذه المرة الثالثة التي يترك شهره ينمو إلى هذا الحد الذي يمكنه من التبرع به.

لم تقف قصة عمر داخل سور المدرسة فقط، حيث ذاع صيته حتى وصلت قصته إلى لشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة  والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

والتقى الشيخ محمد بن زايد الطفل والتقط معه صور تذكارية تم تداولها على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي، حيث أعرب الكثير عن إعجابه بموقف الطفل البطولي.

مجلة الرجل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى