أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

كورونا يضرب ميلان “في الوقت القاتل”

كشف نادي ميلان الإيطالي، الأحد، أن اثنين من لاعبيه أصيبا بفيروس كورونا، الأمر الذي سيحرمهما من المشاركة في مباراة الفريق المقبلة (غدا الاثنين) ضد كالياري، في الأسبوع الثامن عشر من بطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم

وقال ميلان، الذي يتصدر ترتيب بطولة “سيري أ”، إن الظهير الفرنسي تيو هرنانديز ولاعب الوسط التركي هاكان جالهان أوغلو أصيبا بفيروس كورونا، وأنهما لن يشاركا في المباراة ضد كالياري

وأوضح ميلان أن نتيجة اختبار اللاعبين، اللذين يعتبران من ركائز الفريق، جاءت إيجابية خلال الفحص الذي أجري على الفريق بأكمله السبت، ووضعا “على الفور في الحجر الصحي في منزلهما”، وفقا لما ذكرته فرانس برس

وبذلك ينضم هذا اللاعبان إلى المهاجم الكرواتي أنتي ريبيتش ولاعب الوسط البوسني رادي كرونيتش بعد اكتشاف إصابتهما بمرض “كوفيد-19” في السادس من الشهر الحالي، ولم يعودا إلى الفريق حتى الآن، الأمر الذي يضع مزيدا من العبء على مدرب الفريق ستيفانو بيولي

وبالإضافة إلى هؤلاء اللاعبين الأربعة، يغيب عن تشكيلة ميلان أيضا الجزائري إسماعيل بن ناصر والبلجيكي أليكسيس سايلمايكرز وماتيو غابيا للإصابة، والبرتغالي رافايل لياو للإيقاف

كذلك ينتظر ميلان مباراتان شاقتان السبت المقبل ضد أتالانتا، في بطولة الدوري، ثم في 27 الحالي ضد جاره إنتر، في ربع نهائي الكأس، ومن المرجح أن يخوضهما بغياب هرنانديز وجالهان أوغلو، بحسب فرانس برس

يشار إلى أن نادي ميلان عانى هذا الموسم من كوفيد-19، الذي طال عددا كبيرا من لاعبيه مثل النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والحارس جانلويجي دوناروما، إضافة الى مدربه بيولي ومساعده جاكومو موريلي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى