أخبارأخبار عالميةاخبار سريعةالرئيسية

فايزر: توزيع لقاح كورونا قد يبدأ قبل نهاية العام

قالت شركتا فايزر وبيونتك لصناعة الدواء إنهما قد تحصلان خلال الشهر القادم على موافقة الهيئات التنظيمية الأميركية والأوروبية على الاستخدام الطارئ للقاحهما لكوفيد-19 بعدما أظهرت نتائج التجارب النهائية أن نسبة نجاح اللقاح 95 بالمئة وعدم وجود أعراض جانبية خطيرة له.

وتبين أن فاعلية اللقاح ثابتة في مختلف الفئات العمرية والعرقية، مما يعد علامة مبشرة نظرا لأن المرض أصاب المسنين وجماعات بعينها، شملت ذوي البشرة السوداء، بشكل أكبر من غيرهم.
ونسبة نجاح اللقاح الذي عملت عليه فايزر الأميركية وشريكتها الألمانية بيونتك هي الأعلى لأي لقاح جرى اختباره في المراحل السريرية الأخيرة حتى الآن، ويقول الخبراء إنه إنجاز كبير في السباق نحو وضع نهاية للجائحة.

وقال أوغور شاهين الرئيس التنفيذي لبيونتك لتلفزيون رويترز إن إدارة الأغذية والعقاقير الأميركية قد تمنح الموافقة على الاستخدام الطارئ للقاح قبل نهاية النصف الأول من ديسمبر أو في بداية النصف الثاني من الشهر.

وأضاف أن من المحتمل الحصول على الموافقة المشروطة من الاتحاد الأوروبي في النصف الثاني من ديسمبر.

وتابع قائلا “إذا سارت الأمور على ما يرام، يمكنني أن أتوقع الحصول على الموافقة في النصف الثاني من ديسمبر وبدء التوزيع قبل عيد الميلاد، لكن فقط إذا سارت الأمور بشكل إيجابي”.

وقالت فايزر إن 170 متطوعا في التجربة التي شملت أكثر من 43 ألفا، أصيبوا بكوفيد-19 لكن 162 منهم حصلوا على لقاح وهمي مما يعني أن نسبة فاعلية اللقاح 95 بالمئة. ومن بين العشرة الذين أصيبوا بعدوى شديدة من كوفيد-19، تلقى واحد اللقاح.

وقال إنريكو بوتشي المتخصص في علم الأحياء بجامعة تيمبل في فيلادلفيا “لأول مرة في تاريخ البشرية: تُجرى تجربة سريرية واسعة النطاق للقاح خلال أقل من عام على معرفة تسلسل (جينوم) الفيروس، والأكثر من ذلك أنها تستند إلى تقنية جديدة تماما”.
وقال شاهين إنه سيتم تقديم طلب يوم الجمعة للحصول على التصريح الأميركي للاستخدام الطارئ للقاح.

وقال مصدر مطلع إن اللجنة الاستشارية للقاحات التابعة لإدارة الأغذية والعقاقير الأميركية تعتزم الاجتماع مبدئيا في الفترة من الثامن إلى العاشر من ديسمبر، لكن هذه المواعيد قابلة للتغيير.

يأتي التحليل النهائي للتجربة بعد أسبوع واحد فقط من النتائج الأولية التي أظهرت أن اللقاح فعال بنسبة تتجاوز 90 في المئة. وأصدرت شركة مودرنا يوم الاثنين بيانات أولية عن لقاحها تظهر فاعليته بنسبة 94.5 في المئة.

وتبين أن لقاح فايزر/بيونتك حقق فاعلية بنسبة 94 بالمئة بين الأشخاص فوق سن 65 عاما، وهو ما وصفه خبراء بأنه أمر مهم للغاية في وقت يتفشى فيه الفيروس في أنحاء العالم بحالات إصابة قياسية.

وقال أندرو هيل الباحث الزائر في قسم العقاقير بجامعة ليفربول “هذا هو الدليل الذي كنا نحتاجه لضمان توفير الحماية للأشخاص الأكثر عرضة للخطر”.

وأدت النتائج الأفضل من المتوقع للقاحين إلى إنعاش الآمال في نهاية لجائحة أودت بحياة أكثر من 1.3 مليون شخص وأشاعت الخراب في الاقتصاد والحياة اليومية.

وقالت فايزر إنها تتوقع إنتاج ما يصل إلى 50 مليون جرعة هذ العام تكفي لحماية 25 مليون شخص، ثم إنتاج ما يصل إلى 1.3 مليار جرعة في 2021.

Skynews

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *