أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

الطبش: لماذا امتنع لبنان عن التوقيع على بيان مؤتمر حرية الإعلام في كندا؟

غرّدت النائب رولا الطبش عبر حسابها على “تويتر”: “لماذا امتنع لبنان عن التوقيع على البيان الختامي للاجتماع الوزاري الصادر عن المؤتمر العالمي الثاني لحرية الإعلام الذي استضافته رقميا كندا؟ خصوصا وأن لبنان، العضو في تحالف من أجل حرية الإعلام الى جانب 36 دولة أخرى، هو الوحيد الذي امتنع عن التوقيع، وكان حاضرا بشخص وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال. علما بأن البيان الختامي قد طالب بالعمل على توفير مزيد من الحماية للصحافيين، وإنهاء الإفلات من العقاب. كما ندد البيان بالاعتداءات على الصحافيين، واعتبر الإعلام حجر أساس للديموقراطية، ولا يمكن للرأي العام أن يؤدي دورا رقابيا من دون إعلام حر ومستقل. فهل يأتي المنع ضمن سياق تزايد الاعتداءات والتوقيفات في حق الصحافيين والاعلاميين في لبنان، والى قرار حكومي واضح بعدم دعم حرية الإعلام والصحافة، بل بقمعها؟ أسأل وزير الخارجية توضيحا عن سبب التمنع عن التوقيع”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *