اخبار سريعةالرئيسيةمنوّعات

جفاف البشرة في الشتاء .. ما أسبابه وكيف بمكن علاجه

في الغالب لا تعتبر البشرة الجافة مشكلة صحية، إلا أنها تسبب مشكلة جمالية لكثير من الأشخاص، حيث أن شكل التجاعيد والخطوط الدقيقة التي تتكون بسبب جفاف الجلد وتشققه أمرا غير مستحب، تعرفي معنا على جفاف البشرة في الشتاء

المحتوى

ماهي أسباب جفاف البشرة في الشتاء ؟

لحسن الحظ فإن جميع مسببات جفاف البشرة ترجع إلى عوامل يمكن التحكم بها ومنعها كليا أو جزئيا، وتشمل:

للعوامل الجوية دورها :حيث يكون الجلد في أشد حالات جفافه في الشتاء ، حين تنخفض درجات الحرارة والرطوبة لأقل مستوياتها

التكييف والتدفئة واللذان يقللان نسبة الرطوبة في الجو

الاستحمام بالماء الدافئ لاسيما الغمر لفترة طويلة في حوض الاستحمام مما يذيب الدهون الواقية الموجودة على سطح الجلد والتي تمنحه ملمسه الناعم

السباحة لفترات طويلة في الماء المضاف إليه الكلور

استخدام الصابون والمنظفات بالإضافة إلى مزيلات العرق و الشامبو

التعرض المطول لأشعة الشمس : فالأشعة فوق البنفسجية تعمل على تكسير الأنسجة الضامة الموجودة في الجلد فتفقده رونقه وتسبب جفافه وتعجل بظهور التجاعيد

حساسية الجلد أو الإكزيما والتي قد تختلط أحيانا مع جفاف الجلد البسيط بسبب ما تحدثه الإكزيما من تشققات، وبخاصة حين يهمل المريض علاجها

الصدفية وهو مرض وراثي يسبب جفافا حادا في الجلد وظهور قشور صلبة عليه

نقص هرمون الغدة الدرقية مما يقلل نشاط الغدد العرقية في الجلد ويسبب جفافه

أعراض جفاف البشرة في الشتاء

تكون الحالة في الأغلب عارضة، تنتهي بنهاية فصل الشتاء ، في حالات نادرة تكون هذه المشكلة مقلقة باستمرار وفي مختلف الفصول

يختلف الجزء من الجسم الذي يعاني من هذه المشكلة، على الرغم من أن اليدين والقدمين هما الأغلب إلا أن ذلك يختلف تبعا للأشخاص

يعاني المريض من الإحساس بجلد مشدود وبخاصة بعد الاستحمام أو السباحة، وقد يشعر بازدياد سمك الجلد، تكون تشققات دقيقة، احمرار، حكة، وأحيانا قد تصل الحالة سوءا لدرجة النزيف نتيجة الاحتكاك وتشققات الجلد

كل يوم معلومة طبية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *