أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

بوتين: على روسيا أن تأخذ بعين الاعتبار الأخطار الناجمة عن توسيع وجود الناتو قرب حدودها

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن على روسيا أن تأخذ بعين الاعتبار عوامل خارجية تحمل معها أخطارا محتملة، مثل توسيع وجود حلف الناتو قرب حدودها.

وقال بوتين، اليوم الثلاثاء، أثناء اجتماع مع قادة وزارة الدفاع وبعض الأجهزة الفدرالية وقطاع الصناعات الحربية: “يجب علينا أن نأخذ بعين الاعتبار عددا من العوامل الخارجية الجديدة التي تحمل معها أخطارا محتملة. إنها عوامل حديثة العهد، وعلى سبيل المثال، تشهد أوروبا توسيع وجود الناتو العسكري بالقرب من الحدود الروسية”.

وتابع بوتين: “ونحن إذ نأخذ بعين الاعتبار الأخطار العسكرية السياسية الراهنة، فإننا سنمضي قدما في تحديث قواتنا النووية الاستراتيجية والتعزيز المستمر لجميع مكوناتها”.

وأشار إلى أن “روسيا ستحافظ على قدراتها النووية على مستوى الكفاية الضرورية”، مشيرا إلى استمرار تسلح القوات المسلحة الوطنية بأحدث أنواع الأسلحة، مثل منظومة الصواريخ فرط الصوتية “أفانعارد”، وصواريخ “يارس” الاستراتيجية بعيدة المدى، وغواصة “بوري” من الجيل الجديد، بالإضافة إلى استمرار اختبارات صاروخ “سارمات” الباليستي العابر للقارات.

 

المصدر: تاس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *