أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

العثور على هيكل عظمي محفوظ جيدا يكشف عن بعض أسرار حياة نساء ما قبل التاريخ

اكتشف العلماء هيكلا عظميا قديما في شمال ألمانيا، يلقي الضوء على الطريقة التي عاش بها الأوروبيون قبل 5000 عام

 

ويمنح الهيكل العظمي لامرأة، والذي تم العثور عليه في منطقة Uckermark بشمال شرق ألمانيا، العلماء لمحة عن الحياة في عصر ما قبل التاريخ

 

وسميت المرأة “سيدة بيتكو”، نسبة إلى القرية التي عثر عليها هناك أثناء التنقيب عن أنفاق الرياح (وسيلة لإجراء التجارب والأبحاث التي تدرس تأثير حركة الهواء على الأجسام.)

 

وتم الحفاظ على بقايا هيكلها العظمي بشكل جيد بحيث تمكن العلماء من إعادة بناء جزء من حياتها

 

ووفقا لفريق من ألمانيا، كان عمر المرأة يتراوح بين 30 و45 عاما عندما توفيت قبل أكثر من 5000 عام

 

وأضاف الباحثون أنها دفنت في وضع القرفصاء، وهو أمر شائع في أوروبا الوسطى في ذلك الوقت

 

وشمل الاكتشاف شظايا من الملابس، بينما قدمت أسنانها نظرة ثاقبة لنظامها الغذائي

 

وأكد نقص المينا على أسنانها بأن الناس في ذاك الوقت أدخلوا الحبوب في نظامهم الغذائي لأول مرة

 

وتم تخزين الحبوب بسهولة أكبر لاستخدامها في النظام الغذائي اليومي وأيضا في المبادلات التجارية

 

وتآكلت أسنان سيدة بيتكو بشدة وكان بعضها مفقودا. وقالت عالمة الأنثروبولوجيا بيتينا جونغلاوس: “عادة ما يكون هناك مينا على سطح الأسنان. ولكن هنا وقع تهالكها بشدة ومضغها. وهذا يسمح لنا باستخلاص استنتاجات حول نظامها الغذائي: ربما كان غنيا جدا بالألياف، هناك بعض الحبوب التي تتسبب في تآكل الأسنان بسهولة

 

وقارن الباحثون اكتشاف سيدة بيتكو باكتشاف مومياء أوتزي، المعروفة باسم “رجل الثلج” أو “رجل الجليد”، حيث قال عالم الآثار فيليب روسكوشينسكي: “يمكن مقارنة أوتزي وسيدة بيتيكو من حيث العمر. لكن اكتشاف أوتزي أكثر إثارة بسبب ظروف الحفظ

 

موضحا أن “رجل الثلج” أكثر أهمية بكثير من حيث حالة الحفظ، حيث أنه أثناء دفنه في ثلوج عميقة، تم الحفاظ على رفاته بشكل مثالي تقريبا لمدة 5300 عام، مع بقاء جلده وأعضائه في حالة جيدة

 

وأعطى العلماء فهما حاسما لكيفية عيش الناس في عصور ما قبل التاريخ، وما يرتدون، وما يأكلون

 

المصدر: إكسبرس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *