أخبارأخبار عالميةاخبار سريعةالرئيسية

بايدن في خطاب النصر: أتعهد أن أكون رئيسا يوحد الجميع

تعهد المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، جو بادين، اليوم الأحد أن يكون رئيسا يوحد الجميع ويسعى لأن يحظى بثقة الجميع، وذلك بعد إعلان في فوزه في السباق إلى البيت الأبيض.

وقال بايدن في خطاب النصر: “أتعهد بأن أكون رئيسا يسعى لوحدة الولايات المتحدة وليس انقسامها، وليس لدي ولايات زرقاء أو حمراء. أنا أتعهد بأن أكون رئيسا لجميع الأمريكيين على مختلف طوائفهم وألوانهم ومعتقداتهم وتوجهاتهم“.

وأضاف: “ترشحت لأعيد للولايات المتحدة هيبتها واحترامها مرة أخرى بين دول العالم“.

وأكد، بايدن خلال خطابه انه حقق نصرا غير مسبوق في تاريخ البلاد، مشيرا إلى أن الشعب الأمريكي، قال كلمته حيث صوت 74 مليون لصالحه بالانتخابات الرئاسية.

وخاطب بايدن أنصار الرئيس الحالي دونالد ترامب، قائلا: “حان الوقت للتخلي عن الخطاب السائد.دعونا نمنح بعضنا البعض فرصة. منافسينا ليسوا أعدائنا وهم أيضا أمريكيون. دعونا نعمل سوية لما فيه مصلحة بلادنا“.

كما تعهد بايدن بتعيين مجموعة من المستشارين والعلماء يوم الاثنين المقبل مهمتها وضع خطة لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأعلن بايدن فوزه في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وقال إنه يتشرف بأن “اختاره الأمريكيون لقيادة البلاد“.

وأضاف أن العمل الذي ينتظره رئيسا للبلاد “ليس سهلا”، مؤكدا أنه سيكون رئيسا لجميع الأمريكيين.

وأعلنت وسائل إعلام أمريكية، نقلا عن مراكز أبحاث مختصة، انتصار مرشح الحزب الديمقراطي، جو بايدن، بالانتخابات الرئاسة، ليكون الرئيس الأمريكي الجديد.

ويأتي بايدن، في ظرف تشهد فيه البلاد أسوأ أزمة صحية عامة منذ 100 عام، وأعمق ركود اقتصادي منذ الثلاثينيات من القرن الماضي، بالإضافة إلى أزمة اجتماعية تعصف بالداخل الأمريكي بسبب العنصرية وحالات العنف المطبقة من قبل الشرطة، والتي لم تحل بعد.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *