أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

بعد سقوطه من الطابق الرابع ورفض مستشفيات استقباله.. قضية الطفل “علي” إلى الحلّ

بعد مناشدات عديدة، أعلن الإعلامي جو معلوف أنّه تمّ تأمين سرير في قسم العناية الفائقة في مستشفى “المقاصد” للطفل علي زعيتر الذي سقط من الطابق الرابع من شرفة منزله، وذلك بعدما رفضت العديد من المستشفيات إدخاله ولو على حساب ذويه.

 

وكان مستشفى “خلف الحبتور” قد وافق على استقبال الطفل، لكنّ والده فضّل عدم نقله إلى المستشفى المذكور بسبب بعد المسافة، فأعلن معلوف أنّه تواصل مع وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال، حمد حسن، والدكتور جوزيف الحلو اللذين سارعا على تأمين سرير في العناية الفائقة في مستشفى “المقاصد”، لافتاً إلى أنّ الطفل حالته مستقرة الآن وسينقل بعد قليل.

وشكر معلوف إدارة مستشفى “خلف الحبتور” للمساعدة ومستشفى “الجعيتاوي” الذي أجرى اللازم من صور وتقارير طبية وساعد الطفل وسهّل إمكانية نقله إلى مستشفى لديه عناية فائقة للأطفال.

وكان معلوف أعلن في وقت سابق أنّ “الطفل علي نايف زعيتر الذي يبلغ من العمر سنتين، سقط من شرفة بيته من الطابق 4 واستقر على سيارة مكشوفة.. أهل الطفل ناشدونا لإدخاله إلى طوارئ المستشفى، علماً أنهم مستعدون لدفع اي مستحقات مالية لادخاله. منذ ساعات وهم يحاولون التنقل من مستشفى إلى آخر في بيروت لادخاله إلى العناية الخاصة”.

وتابع: “لا استجابة من اي مستشفى حتى الآن والأسباب متعددة”.

 

ولفت إلى أن “علي يصارع الموت بانتظار تحرك المستشفيات ليحصل على أبسط حق من حقوق الطفل والانسان وهو حقة بالطبابة والحياة. الآن العائلة والطفل أمام الجعيتاوي بعد زيارة جميع مستشفيات بيروت. نتمنى من جميع من يستطيع التدخل التحرك فوراً”.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *