أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

الحريري يَحسُمها… “أنا مُرشح حُكماً لرئاسة الحكومة”

تعليقاً على تحديد موعد الإستشارات النيابية في 15 تشرين الأول الجاري، أشار الرئيس سعد الحريري خلال حلقة “صار الوقت” مع الإعلامي مرسال غانم عبر قناة الـ “mtv” الى “أنني لا أرشح نفسي للحكومة وأنا حُكماً مرشح”.

 

وقال:”سأقوم بجولة اتصالات للتأكد من التزام الجميع على ورقة اصالاحات صندوق النقد وحكومة من الاخصائيين واذا وافق الجميع فأنا لن أقفل الباب”.

 

وشدد على أن “التيار الوطني الحر يجب ان يقرر هل يذهب شمالاً او يميناً؟ هل يريد التيار الوطني الحر العودة الى تجربة حسان دياب؟ انا ما بيمشي الأمر معي هيك”.

وحول وزارة المالية، لفت الى أن “هناك مبادرة بدكن الوزارة للشيعة انا موافق عليها”، سائلاً: “أمام انهيار البلد، هل نتقاتل على وزارة المالية؟”.

 

وأضاف: “اذا في حدا حابب نوقّف الانهيار ونرجع نعمّر بيروت انا منفتح لهذا الموضوع”.

 

ولفت الى أن “كل فريق سياسي حر ياخد القرار اللي بيريده ولست متهرب من المسؤولية وأنا مسؤول عن المرحلة السابقة مثلما كل من كان في المرحلة السابقة مسؤولاً”.

 

وقال:” صرنا بـ Blame Game الكل يلقي اللوم على الكل ومن لحظة استقالة مصطفى اديب الكل استحقها”.

 

وتابع: “حاجي بقا كل واحد يقول انا ما بدي اتنازل، في لحظة تغيّر اليوم يجب ان نبدأ بها”.

 

وتوجه الى الاحزاب السياسية بالقول: “يمكن كان كلامي قاسي عنكن وانتو كنتو قاسيين عليي، فينا نقعد نفكر: انو ممنوع نضييع هذه الفرصة وممنوع نجّوع اللبنانيين؟”.

 

وشدد على أن “يجب ان نعطي املاً للناس واعوّل على العقلاء في هذه الطبقة السياسية”، مشيراً الى أن “الشعب مش طايقنا والناس مش طايقتنا”.

 

وأردف: “أرفض العودة وفق معادلة إما سعد الحريري وجبران باسيل داخل الحكومة أو خارجها لكن اظن انها لم تعد مطروحة”.

 

وحول انفجار المرفأ، أشار الحريري الى أن “كتلة المستقبل طالبت بالتحقيق الدولي في موضوع بيروت والانفجار وبرأيي التحقيق الدولي بدأ”، لافتاً الى أن “الاجهزة الامنية الاجنبية حاولت معرفة سبب هذا الانفجار”.

 

وقال: “انا ما بعرف اذا كان ما حصل في بيروت عمل تخريبي ولكن لا اشك ان الاهمال غائباً واعتقد ان السبب الاساسي في الانفجار هو الاهمال ولو كان عندي علم لخربت الدنيي في موضوع انفجار بيروت”.

 

وسأل: “في المرفأ رئيس وامن دولة وينهم؟”، مشيراً الى أن ” لو انا رئيس حكومة كنت جبت الكلّ للتحقيق واذا في فساد في المرفأ Follow the money”.

 

وكشف أن “شعبة المعلومات اوقفت 80 شحنة من نيترات او اجهزة حديثة رايحة على سوريا كانت تجينا عبر دول تحذرّنا والجيش ايضاً وغيرها من الاجهزة تتبلغ”.

 

وعن إعمار بيروت، لفت الحريري الى أن “يجب أن نكون واضحين المبادرة الفرنسية هي السبيل الوحيد والأسرع لإعادة إعمار بيروت”، مشدداً على أن “بالنسبة لي إعمار بيروت تحصيل حاصل ولكن يجب أن يكون هناك جوّ عام في البلد لبدء الإعمار”.

 

ورأى أن “هناك أفرقاء داخل البلد لم يتركوا لنا صديق خليجي وصديق عربي ينظر إلى اللبنانيين في هذه المحنة التي يمرّ فيها، وتدخل حزب الله في سوريا والعراق واليمن اتى بالبلاء على لبنان”.

 

وأكد أن “مهما فعلوا ببيروت ستنهض من جديد، بيروت عانت الكثير خلال 50 عاما، ومن دمّر بيروت تاريخيا هم اللبنانيين، بيروت ستنهض غصب عن كل من يقف في وجه اعادة اعمارها”.

 

وحول قانون العفو العام، اعتبر أن “ما شاهدناه في بعلبك الهرمل يفرض علينا أن نتحدث بالعفو العام، وإذا أردنا أن نأخذ قرار العفو يجب أن يكون عفو علمي، يخرج المظلومين من السجن”.

 

وختم: “كل فريق سياسي يستطيع أن يخترع مشكلة في تشكيل الحكومة، ولكن إذا كانت الأحزاب السياسية تريد فعلاً وقف الانهيار وإعادة إعمار بيروت، عليهم أن يسيروا بالمبادرة الفرنسية، وإذا كنت قاسيا في حديثي عن الأحزاب فأنتم كنتم أقسى على المبادرة وعلى لبنان واللبنانيين”.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *