أخبارأخبار عالميةاخبار سريعةالرئيسية

أذربيجان تقول إن لديها أدلة استخباراتية حول وجود مقاتلين شرق أوسطيين بصف أرمينيا

قال الرئيس الآذري، إلهام علييف، إن لديه أدلة على وجود مقاتلين من الشرق الأوسط بصف أرمينيا خلال المواجهات الجارية بإقليم ناغورني قره باغ المعلنة من طرف واحد.

باكو – سبوتنيك. وقال في تصريحات لقناة “الجزيرة” إن “أرمينيا تقوم بتجنيد أشخاص من الشرق الأوسط، ولدينا أدلة أنهم ليسوا من أصول أرمينية، وحتى وإن كانوا، فلن يحدث ذلك فارقا، فوجود شخص يقاتل كمرتزق هو أمر ينبغي التعامل مع على الصعيد العالمي“.

وتابع “لدينا أدلة استخباراتية تشمل مقاطع فيديو على الإنترنت تظهر أشخاصا شرق أوسطيين يحلسون مع جنود أرمينيين يرتدون زي القوات المسلحة الأرمينية ويحملون علمها…يجب محاسبتهم على ذلك“.

وأضاف أن “النزاع في قره باغ “يجب أن يحل الآن، وباكو لن تنتظر لثلاثين عاما أخرى“.

وتجددت الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان في 27 أيلول/ سبتمبر الجاري، وأقر الرئيس الأذربيجاني، إلهام علييف، فرض حالة الحرب في عدد من مدن ومناطق الجمهورية وحظر التجول، كما أعلن عن تعبئة جزئية. وسبق ذلك إعلان أرمينيا حالة الحرب والتعبئة العامة.

وأعلن الناطق باسم زعيم ناغورني قره باغ، فغرام بوغوسيان، أن رئيس جمهورية ناغورني قره باغ، المعلنة من جانب واحد، أرايك آروتيونيان، قد أعلن حالة الحرب والتعبئة العامة لمن تجاوزوا الثامنة عشرة من العمر.

ودعا عدد من الدول، من بينها روسيا وفرنسا، طرفي الصراع إلى ضبط النفس. كما أجرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الأرميني، نيكول باشينيان، محادثة هاتفية، يوم الأحد الماضي أشارا خلالها إلى أهمية بذل كل جهد ممكن لمنع التصعيد في قره باغ.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *