أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

جعجع: إما تنفيذ حكم المحكمة وإما…

وجَّه رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع بعد اجتماع تكتل الجمهورية القوية، “تحية كبيرة لروح وسام عيد ووسام الحسن لأن أكثرية حيثيات الحكم الذي صدر مبنياً على عملهما”.

 

وأشار جعجع إلى أننا “نقبل حكم المحكمة كما هو لأننا أيدناها منذ البداية إلا أن هذا الحكم هو ربع حكم انطلاقاً من الظروف التي عملت فيها المحكمة والسلطة لعبت بمسرح الجريمة و”طيرت” الكثير من الأدلة ونظام المحكمة ضيق، ولم يسلم أحد من المتهمين نفسه لتتمكن المحكمة من العمل بشكل مريح وانطلاقاً من جميع هذه الظروف الحكم هو ربع حكم والكلام عن عدم كفاية الدليل هو بالحقيقة عدم تمكين المحكمة من جمع الأدلة المطلوبة”.

 

وأضاف، “على الرغم من جميع العوائق تمكنت المحكمة من الوصول الى هذه النتائج وأكدت ان العملية إرهابية لأهداف سياسية”، سائلاً، “هل هناك أوضح من اعتبار قرار الاغتيال جاء بعد اجتماع البريستول؟”.

وأكَّد جعجع أنه “يجب تنفيذ الحكم وجريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ليست عابرة وتقع على الدولة اللبنانية مسؤولية هائلة، فإما تنفيذ حكم المحكمة وإما دق آخر مسمار في نعش هذه الدولة”، مشيراً إلى أنه “حكم المحكمة أكد على المسؤولية المباشرة على احد كوادر حزب الله سليم عياش ولا أحداً منا مقتنع انه فعل ذلك من رأسه ومن هنا قال الحريري ان على حزب الله التضحية، وبعد صدور الحكم وطريقة التطرق الى الجريمة تبين بشكل واضح ان المحكمة غير مسيسة”.

 

وإعتبر جعجع أن “حزب الله يعتبر نفسه غير معني في هذه المحكمة أما نحن فنعتبر انفسنا معنيون جداً وحقنا على الدولة اللبنانية وتقع عليها ممثلة بالسلطة الإجرائية تنفيذ الحكم”، مشدداً على أنه “لا ثقة لنا بتحقيق داخلي لأن الدولة متهمة من جميع النواحي”.

 

وأعلن أنه “سيتم توقيع عريضة من قبل جميع المتضررين من انفجار المرفأ للمطالبة بتحقيق دولي”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *