أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

لبنان يرفض التطبيع مع إسرائيل

أكد السفير اللبناني لدى روسيا، شوقي بو نصار، اليوم الأربعاء، رفض بلاده لأي نوع من التواصل أو التطبيع مع إسرائيل طالما أنها تحتل الأراضي اللبنانية وتنتهك حدوده وسيادته.

 

وقال السفير اللبناني، لوكالة سبوتنيك، ردا على سؤال حول موقف بلاده من التطبيع بين الإمارات وإسرائيل: “بالنسبة إلى لبنان، إسرائيل عدو كان وسيبقى، والسبب واضح طبعا هو احتلال أراض لبنانية منذ عشرات السنوات، لذلك بالنسبة إلى لبنان الأمر محسوم، إسرائيل عدو طالما تحتل الأراضي اللبنانية وطالما تعتدي على سيادة لبنان وكرامة اللبنانيين وعلى أمنهم وعلى حياتهم، وبالتالي لا مجال في النظر إلى أي نوع من التواصل أو التطبيع مع هذا العدو”.

 

وتابع قائلا: “لبنان بعد العدوان الإسرائيلي عليه عام 2006، صدر قرار من مجلس الأمن 1701، ولبنان أعلن التزامه ولا يزال يلتزم بهذا القرار، لكن للأسف العدو الإسرائيلي لا يلتزم، يستمر في اعتداءاته وانتهاكاته للسيادة اللبنانية بشكل كامل ويومي، برا وبحرا وجوا”.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون، قال مساء السبت الماضي، إنه “يجب حل المشاكل مع إسرائيل قبل التوصل إلى اتفاق سلام معها”.

 

وخلال مقابلة مع شبكة “بي ام اف تي في” الإخبارية الفرنسية، رد عون على سؤال حول ما إذا كان مستعداً للتوصل إلى اتفاق سلام مع اسرائيل، وقال “لدينا مشاكل مع إسرائيل، ويجب حلها أولا”. وحول الاتفاق بين إسرائيل والإمارات، قال عون “إن الإمارات دولة مستقلة”.

 

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، الخميس الماضي، التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي بين إسرائيل والإمارات برعاية أميركية، قائلا على حسابه الرسمي بـ”تويتر”: “انفراجة كبيرة اليوم! اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة”.

 

كما أعلن ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عن الاتفاق مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب، ورئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، على وقف خطة إسرائيل لضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، فيما قال نتنياهو في تغريدة: “إنه يوم تاريخي”.

Sputnik

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *