أخبارأخبار محليةاخبار سريعةالرئيسية

بين الحكومة والمحكمة الدولية… ماذا تقول الرئاسة الفرنسية عبر mtv؟

أكدت مراسلة mtv في باريس زيارة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الى بيروت في الاول من أيلول مع الأمل ان تكون الأمور قد شهدت تحسنا بعد التدهور الحالي الحاصل، لافتة الى ان ماكرون أجرى سلسلة اتصالات مع رئيس الجمهورية ميشال عون والرئيس نبيه بري والرئيس حسان دياب والرؤساء دونالد ترامب وفلاديمير بوتين وحسن روحاني ومحمد بن سلمان ومحمد بن زايد ورئيسة صندوق النقد الدولي.
أشار مصدر فرنسي من الرئاسة الفرنسية للـmtv الى ان “فرنسا لا تحل مكان الفرقاء وترى ان هناك ضرورة لتشكيل حكومة ذات مهمة قادرة على مواجهة الأوضاع وإدارة الأزمة ومعالجة الأمور وقيام الإصلاحات وتأمل فرنسا ان تستمع الجكومة الى صوت الناس والمجتمع المدني”، مضيفا “فرنسا أرسلت مساعدة للبنان وأرسلت١٤٠ شخصا من كل الفئات من أطباء ويحاربن وأرسلت أطنانا من المساعدات الفورية وتسعى الى جانب الآخرين العمل على كشف حقيقة الانفجار”.
وقال المصدر: “ماكرون كانت له الرسالة نفسها في قصر الصنوبر للجميع حول ضرورة إنقاذ البلاد ودعاهم لإظهار هذه النية وبذل الجهود لتحقيق هذه الغاية”.
وختم المصدر الفرنسي: “فرنسا تعلّق أهمية وتساند المحكمة الدولية وعلى الجميع قبول الحكم الذي سيصدر غدا في لاهاي وتدعو الجميع الى التقيد بالهدوء”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *